عندما تقاتل العالم.. وحدك!

لا أحد يستطيع الذهاب للامتحان دون أن يفتح الكتاب لمرة واحدة فيفلح كما أفعل غالباً .. أختي فعلت ذلك منذ أيام وعادت تشتمني من امتحانها الذي لا تعرف ماذا كتبت فيه..

أنا كل ليلة أحلم بأن أستيقظ لأجد شبحاً ضخماً ابتلع العالم، وجعل كوخي الصغير على مقربة من فمه الضخم، ذلك فقط كمنحة خاصة لي لأنني بكيت طويلاً في الليلة نفسها..

أستطيع رؤية ركن العالم الهادئ كلما تثاءب الشبح..  في خيالي كان يتثاءب كثيراُ بالمناسبة ..

أصبحت أتقن ردات الفعل والنقاشات وإبداء الاختلاف والدخول في مشاحنات مع الآخرين صامتة …

كل يوم أقرر أن ألملم أغراضي كاملة وأمضي لمكان بعيد جداً، وفي كل صبح أرى عيون أمي وأبي أعود لأرتب أشيائي في الخزانة مرة أخرى، بقيت أكرر الأمر ثلاث سنين وحتى اللحظة لم أفلح في الهرب..

أحببت رجلاً كان يكذب بكل وعوده التي أطلقها، ولأني أكره الكذب جداً كرهته وتعلمت أن أكذب ..

الجانب السلبي داخلي تحول إلى جانب أخرس، لا صوت له أبداً، وزاويتي الإيجابية باتت تثبت نفسها جداً لكثرة ما أبتسم ..

أصدقائي يصادفونني في الأوقات الحرجة وغالباً ما يتفاجأون من هزالي أو السواد تحت عيني أو تهالك صوتي ..

الواقع الافتراضي أكثر ثقلاً من الواقع بمراحل، وكلما قررت هجره أعادني الحنين لصوت أحدهم ..

كل المدن موحشة، ولا أمر بغربة إلا أشعر بصلابة الوقت متحجراً في روحي .. أشعر أنني بت أحمل داخلي جبلاً لكثرة المدن التي مرت بي ..

صوته حنون جداً، لكنه لا يستطيع أن يكون جاداً في الحب أبداً ..

لم أعد أمتلك ورقة بيضاء واحدة ..

يدي كما يقول الطبيب لن تعمّر معي كما يبدو ..

وجهي سيصبح نصف وجه قريباً ..

تخليت عن ظلي في مقايضة مع بائع أحلام ..

روحي بقيت عند باب دمشق الثالث تنتظرني، وعدتها بالعودة بعد أن أشتري القليل من العمر .. ولم أعد بعد!

أخي .. بعيد مثل الوطن تماماً ..

الثورة لا تزال طفلتنا المدللة ..

أعترف كوني لا أفهم بالمعارك مثلما أضيع في مباريات كرة القدم تماماً ..

أخاف أن يسفك نقطة دم واحدة ظلماً ..

يؤلمني مشهد التهجير الذي يحصل كأنني أعيشه مرة أخرى ..

كل القذائف والصواريخ التي تستهدف الوطن تسقط في قلبي ..

كل الصرخات والدموع والأحزان التي تستوطن قلوب السوريين في العالم تكرر نفسها في رأسي يومياً ..

دمشق .. آخر زفراتي المشتاقة والملتاعة والحزينة ..

هو … أنا .. وكلانا شبه كائن موجود ..

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s