نصف أرض تخصنا..

في نصف الكرة الأرضية الأول طفلٌ يضع كل مشاغبات العالم الراقدة في رأسه على حضن أمه وهي تدندن له: “نام يا حبيبي نام لادبحلك طير الحمام..”. وتمسح على شعره حتى يغفو هادئاً سارحاً بغداء الغد المتوقع ..
في نصفها الثاني فتاة تلعب بلعبتها التي تفوقها طولاً وتحدثها بكل ما تفكر فيه لأنها أكثر قرباً من والدتها التي لا تفارق هاتفها المحمول مع ضحكاتها المجنونة التي تطلقها وحدها هكذا ..
في نصف ثالث شاب يقف تحت شباك فتاة تْزف إلى شاب تجرأ على طلبها والتقرب منها، وبقي الأول يسند حلمه عند الشباك ويلعب بالحصى المرمي تحت قدميه ..
في الرابع تقف فتاة أمام قبر حبيبها الذي مات قبل أن يلبسها خاتماً في يدها ترفعه أمام كل العالم لتبكي عليه بصوت مرتفع، فتاة تشقُ روحها كل ليلة وحدها وتزور قبره بعد طلوع الشمس وحدها ..
في نصفها الخامس عائلة .. عائلة كبيرة جداً تتشارك المساء وضحكاتها تتسع لكل هذا الكون مرة واحدة ..
أما آخر الأنصاف .. ففيه قلب مهترئ .. ملامح تحمل عمراً ضعف الأصل .. عيون تحكي حكايات العالم أجمع رغم أنها لم تتجاوز أضيق شبابيك المنفى .. روح تسافر بين طرقات البلاد البعيدة تلك … نحو الأنصاف التي لم يمسسها من حرب مدمرة سوى خبر هامشي على شاشة ظهرت ذات صدفة ..
الأنصاف التي لا تحرقها مدفعية الموت فتحرم الطفل من أمه، أو تجعل الأب يحمل جثة ابنه نحو قبر ضئيل جداً وبحجمه في أحد الحدائق المدمرة حيث كان يلعب، أنصاف لم تجعل أطفالها يجهلون كيف تكون الألعاب ملموسة وكيف نتحدث إليها، أو كيف يصبح صوت العائلة متيبساً بشاشات تنقله متقطعاً مع تكاثف الغصات، أنصاف لم يكسرها سوى الحب ولم يهزمها إلا إدعاءات اجتماعية تافهة ..
الأنصاف التي لم تعرف أن الحرب التي تمر في القلب وتهدّه لن تجعله حياً مرة أخرى ولو عاش في أكثر أنصافها أمناً .. ولو أغرقته بالسلام .. فالقلب المنهك .. منهك بكل ما حمله معه من تلك البلاد ..
#جنونيات_بنفسجية ..

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s