ذاكرة تشبهُ ثورة..

كانت قناديل المدينة وحدها التي تضيء في العتمة، هناك تشييع قد مر بعد المغرب من هنا وكان خجولاً تماماً مثل الموت الذي باغت صاحبه، الرجل الذي كان يقطع الشارع حاملاً حاجيات عائلته، أهداه القناص رصاصة في الرأس ونزفاً طويلاً حتى الموت كافتتاحية له في شارع لن يتمكن أحد من المرور به لاحقاً لإنقاذ جثة!.

الصمت الذي تُخلفه كل المظاهر الحية قبل لحظات في الشارع كان مخيفاً، تسمع أدق التفاصيل التي تحركها الرياح الخائفة مثلك هناك، تُعدها وتخمنها منتظراً أن يحين دور منزلك بالاقتحامات، كانت الشوارع حينها تحمل صدى صرخاتهم التي لم يستطع الخوف أن ينال منها بعد، تحمل دمعهم، وابتهالاتهم، ثقتهم بثورتهم، وأهازيجهم العالية، لكنها لا تعرف كيف تخفف من وجعهم أبداً.

تمر الاقتحامات المشابهة غالباً باعتقالات كثيرة، أو بتصفيات حتى، بعضهم كان يُقتل في منزله أمام عائلته، وآخرون أكثر حظاً يؤخذون للمعتقل فيموتون وحيدين هناك، أحدهم أسرَّ لي: “أهون علي الموت وحيداً من نظرة أمي وانكسارة أبي وصرخة أختي، الموت وحيداً لن يعذبهم بذات الشكل”.

اعتاد المكلومون في تلك البلاد على تغطية مواجعهم بأقل الأوجاع وطأة كما يظنون، على الرغم من أن الموت واحد، والخيبة واحدة، والوجع الذي يذيب القلب واحد، لكننا دوماً نرى في الهرب من مواجهة كل شيء نعيشه حياة!.

تلك الشوارع حفظت خطوهم، وأصبحت تميزه حتى، كانت ساحة الحرية دوماً ترقص معهم، كأن العلم الأخضر الذي زين قبتَها وجِدَ معها منذ البداية، كأنها كانت تعيد رسمه معهم كلما قام الأمن بدهنه من جديد، تلك القبة بقيت تعاندهم بأخضرها حتى هدوها ذات صبح على رؤوسنا.

1265118_579644515415644_753924306_o

الشوارع المعتمة إلا من بعض قناديل الحكومة في الحارات الضيقة المتربصة بما سيأتي، تبكي وحدتها في الليل وغربة ساكنيها واختفاءهم، لكنها ستضيء غداً من جديد بمظاهرة شموع آخرى، هذه المرة ستكون بعد العشاء، سيُجَن الأمن من عزيمتهم، هكذا حلف برأسنا شهيد ما ..في آخر مظاهرة !

لم نزل نكتب ذلك النزف فينا، رغم أنه يتحاشى وجعنا لأنه يود الخروج، هو يمتلك صوتاً عالياً كذاك الذي فقدناه عندما اضطررنا لترك كل أشيائنا الحبيبة خلفنا، والخروج راكضين من منازلنا قبل انتهاء هدنة الموت الساعية، وهناك بقيت الحكاية معلقة لم تنتهِ .. ولن تنتهي!

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s