أوكسجين البقاء !!

لا شيء يشبه تلك الوحدة التي تغرقك … أحياناً تكون ظلال الأشياء العابقة داخلنا لا تمت لواقعنا الجميل بصلة ..

اليأس الفاشل لا يغير الحزن المقيم  .. ولا يمنحنا حق البقاء أيضا طويلاً على هامش الابتسامات !!

نحن نرى ما يختفي عن أوجه الكثيرين كل واحد فينا يعيش مع داخله مرحلة طويلة يحزن كيفما يشاء ويحاكي نفسه عن تلك الأحزان التي لا تتوقف عن محاكاته …

الأوطان التي تعشعش في ذاكرتنا وتمسكنا من اليد التي تؤلمنا جداً تجعلنا دائما عاجزين عن الاستمرار ..

صعوبة أن نستمر بهذه الحرب التي تقتلنا ولا تمنحنا أمل الحياة ..

أنا اليوم كـ دمشق تماماً لا أدري أيحق لي أن أعيش فترة الحداد بلا حدود معينة ريثما ينتهي الوجع ؟!

أو أتحرر لأثبت أننا نعيش لأجل وطن يريد أن يحيا في ظل كل الهجومات التي تحاول نسفه من جديد !!

مرة تلو أخرى ورفاق الموت يرحلون ويبقى على الهامش ذكريات سيئة جداً تؤلمك وتجعلك تلعن نفسك طويلاً …

أحيانا كثيرة تفهم أن الحياة لا تليق بنا رغم أن هناك حتماً ما يجعلنا مستمرين حتى اليوم في ظل كل شيء …

هذا الشيء الذي يستحقنا بعد مراحلنا الموجعة … حتى نصل إلى هناك سنطعن بألف خنجر ونموت مئة مرة ..

حتى نتنفس أوكسجين الحياة اللازمة لاحقاً !!

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s