في أمل ؟

وطن يترنح بين سادة الدم … 
ضحاياه شهيدٌ وجريحٌ ومُغتَصَب وفاقدُ العقل .. 
يخرجون من هوة العذاب باحثين عن ضوء للحرية .. 
عن فجر متألق يرسمونه كيفما شاؤوا .. 
بنبالِ الحرية نفسها تفرقوا … أصبحوا صنفين .. 
قاتل ومقتول ..مؤيد ومعارض .. مُغتصِب ومُغتَصَب ..
وبينهما يضيع كثيرون …
ثأر هنا وجنون هناك … ونار تحرق من يقف بينهما محتاراً لا يدري نقطة للوصول ..
دولة الحريات دولة مثالية لا ترقى شعوبنا الهمجية لها !!
أيجوز هذا القول ؟! …
أو آخر يهمس في أذني..
” كما تكونوا يُولى عليكم .. تستحقون وجدا !! ” …
لماذا نحاسب بجرائم من اغتصبوا حقنا ؟! ..
لماذا يأتي اليوم هذا الظلم يصفعنا بيده الأربعينية ؟! ..
التي لم تجد رادعاً من قبل … ليخرس أصواتنا ويخبرنا أن الذل مصيرنا أو الموت ..
” الموت ولا المذلة ” …
سنبقى ننادي بها لأننا لا نطمح بمستقبل يؤذينا أكثر …
اليوم عالمنا الكبير يضيق علينا .. يحبسُنا في قوقعة اليأس يحملنا بصرخاتنا وآلامنا نحو الحقيقة ..
يُرينا بأعيننا كل أوجاع السنين الأربع في لحظة عابرة …
ويُخبرنا بعين متربصة: أبعد كل هذا تتمسكون بالأمل ؟
الحلم يحملني إلى شرفة اللقاء بالراحة .. قد أنعم بها يوماً حينما يعود السلام لوطني ..
أو قد لا أكون حينها على قيد الحياة .. فاذكروني ما تبقى من الأيام ..
وأخبروا وطني العزيز أني أقاسمه الوجع والعذاب وأحتسي وحدي من الغربة مرارة الأيام ..
ستكون بخير يا وطني يوماً ما لأجلي ولأجلهم ولأجل القادمين !!

domain-samarnetfbc4a4cd9d

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s